كيت ميدلتون تعتذر للحرس الأيرلندي.. لماذا؟


أميرة ويلز كيت ميدلتون، أعلنت بشكل ما عن عدم استطاعتها حضور بروفة حفل Trooping the Colour، وذلك بسبب حالتها الصحية، وخضوعها للعلاج من مرض السرطان، الذي أعلنت عن إصابتها به منذ شهور قليل، ونظرًا لأن كيت هي العقيد الفخري للحرس الأيرلندي، الذي يقود إحدى المهمات في الاحتفال، وهو موكب يوم ميلاد الملك تشارلز المقرر إقامته يوم 15 يونيو القادم، كان من الطبيعي أن تتلقى التحية في استعراض العقيد للحرس الأيرلندي، الذي أقيم في 8 يونيو، قبل أسبوع واحد من العرض الكبير في لندن، والقصر أعلن في 30 مايو أنها لن تنفذ هذه المهمة، لذلك حرصت أن ترسل لهم اعتذارًا.

كيت ميدلتون تقدم اعتذارًا بسبب عدم حضورها

كيت ميدلتون قدمت اعتذارًا رسميًا بسبب تفويت بروفة حفل Trooping the Colour، وأعربت عن حزنها لأنها لم تؤدي التحية في بروفة، وذلك لأنها تستمر في الابتعاد عن الأضواء من بعد تشخيص إصابتها بالسرطان.

وشارك الحرس الأيرلندي رسالة من أميرة ويلز، 42 عامًا، في منشور على موقع “X – تويتر سابقًا” يوم السبت 8 يونيو، وكتبت كيت “كم أنا فخورة بالفوج بأكمله والعقيد، أقدر أن جميع أفراد القوات هذا العام قد تدربوا لعدة أشهر، وخصصوا ساعات طويلة للتأكد من أن زيهم الرسمي وتدريباتهم مناسبة”.

وتابعت: “يظل شرفًا عظيمًا أن أكون عقيدًا لكم، وأنا آسفة جدًا لأنني لم أتمكن من تلقي التحية في استعراض العقيد لهذا العام. من فضلكم، أرسلوا اعتذاري إلى الفوج بأكمله، لكنني آمل أن أتمكن من تمثيله فيما بعد. مع أطيب تمنياتي وحظًا سعيدًا لجميع المشاركين”.

واختتمت أميرة ويلز الرسالة بالتوقيع باسم “العقيد كاثرين”.

بينما علق الحرس على الرسالة “لقد تأثر الحرس الأيرلندي بشدة عندما تلقى رسالة من عقيدنا، أميرة ويلز هذا الصباح. وما زلنا نتمنى لصاحبة السمو الملكي التوفيق في شفائها ونرسل لها أطيب تمنياتنا”.

قد ترغبين في معرفة.. تغريدة قديمة لديرين براون تشعل السوشيال ميديا حول مصير كيت ميدلتون

إعلان كيت ميدلتون إصابتها بالسرطان

في مقطع الفيديو العاطفي الخاص بها، بدأت أميرة ويلز بالشكر للجميع على رسائل الدعم الرائعة التي أرسلوها وسط تعافيها خلال ما وصفته أنهما كانا “شهرين صعبين للغاية على عائلتنا بأكملها”. وبشكلٍ مفاجئ، كشفت أميرة ويلز أنها تخوض معركة مع مرض السرطان، وأنها في المراحل الأولى من العلاج الكيميائي.

وذكرت زوجة ولي عهد بريطانيا الأمير ويليام، في الفيديو المؤثر، ما يلي: “في يناير، خضعت لعملية جراحية كبيرة في البطن في لندن، وكان يُعتقد حينها أن حالتي ليست سرطانية، كانت الجراحة ناجحة، إلا أن الاختبارات التي أُجريت بعد العملية أظهرت وجود سرطان، ولذلك نصحني فريقي الطبي بضرورة الخضوع لدورة من العلاج الكيميائي الوقائي، وأنا الآن في المراحل الأولى من هذا العلاج”.

اختتمت أميرة ويلز مقطع الفيديو الخاص بها مطالبة بالخصوصية وصبر الجمهور في أثناء علاجها وتعافيها، حيث قالت: “نأمل أن تتفهموا أننا كعائلة نحتاج الآن إلى بعض الوقت والمساحة والخصوصية بينما أكمل علاجي، لقد جلب لي عملي دائماً إحساساً عميقاً بالبهجة، وأنا أتطلع إلى العودة عندما أكون قادرة على ذلك، ولكن في الوقت الحالي يجب أن أركز على التعافي الكامل.

في هذا الوقت، أفكر أيضاً في جميع أولئك الذين تأثرت حياتهم بالسرطان، ولكل من يواجه هذا المرض، بأي شكل من الأشكال. من فضلكم لا تفقدوا الإيمان أو الأمل، أنتم لستم وحدكم”.

للمزيد من الأخبار.. الأمير ويليام يُجيب عن سؤال يخص تطورات الحالة الصحية لكيت ميدلتون

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي».
وللاطلاع على فيديوغراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي».
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن».





Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.