الزعيم اليميني المتطرف جوردان بارديلا سيكون مرشحا لمنصب رئيس الوزراء


غداة حل الرئيس إيمانويل ماكرون الجمعية الوطنية ودعوته لانتخابات تشريعية مبكرة إثر فوز اليمين المتطرف الفرنسي بالانتخابات الأوروبية، قال شونو “انتخب جوردان بارديلا نائبا أوروبيا، وهو حصل بالتالي على المباركة الشعبية”، مضيفا “إنه مرشحنا” لرئاسة الوزراء.

سيكون رئيس التجمع الوطني جوردان بارديلا، مرشح حزبه اليميني المتطرف لمنصب رئيس الوزراء في فرنسا، على ما أعلن نائبه سيباستيان شونو، اليوم الإثنين.

تغطية متواصلة على قناة موقع “عرب 48” في “تليغرام”

وغداة حل الرئيس إيمانويل ماكرون الجمعية الوطنية ودعوته لانتخابات تشريعية مبكرة إثر فوز اليمين المتطرف الفرنسي في الانتخابات الأوروبية، قال شونو لإذاعة إر تي إل “انتخب جوردان بارديلا نائبا أوروبيا، وهو حصل بالتالي على المباركة الشعبية”، مضيفا “إنه مرشحنا” لرئاسة الوزراء.

يأتي ذلك، فيسما جدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، التأكيد، الإثنين، غداة إعلانه حل الجمعية الوطنية، أنه “يثق بقدرة الفرنسيين” على “القيام بالخيار الأنسب” خلال الانتخابات التشريعية المبكرة المقررة بعد ثلاثة أسابيع.

وكان ماكرون أعلن، مساء الأحد، حل الجمعية الوطنية وتنظيم انتخابات تشريعية جديدة، بعد الفوز التاريخي لليمين المتطرف الفرنسي في الانتخابات الأوروبية بفارق كبير عن معسكر الغالبية الرئاسية.

وكتب ماكرون عبر منصة إكس “أنا أثق بقدرة الشعب الفرنسي على القيام بالخيار الأنسب له وللأجيال المقبلة. طموحي الوحيد هو أن أكون مفيدا لبلادنا التي أحب”.

بحصوله على 31,5 إلى 32% من الأصوات وفقا لمعهدي إبسوس وإيفوب، وجه حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف بزعامة جوردان بارديلا، ضربة قوية لمعسكر ماكرون في الانتخابات الأوروبية، محققا أفضل نتيجة له في انتخابات وطنية، وسيساهم بشكل حاسم في صعود قوة المعسكر القومي والسيادي في البرلمان الأوروبي.





Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.