اشتباكات في مخيم بلاطة ومستوطنون يهاجمون فلسطينيين | أخبار


اندلعت فجر اليوم الأحد اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم بلاطة بنابلس شمالي الضفة الغربية، في حين نفذ مستوطنون اعتداءات جديدة على فلسطينيين.

وأفادت مراسلة الجزيرة بأن قوات إسرائيلية اقتحمت المخيم ونشرت قناصة في عدد من المباني، مشيرة إلى أن جرافة أزالت سواتر عند مداخل المخيم.

وقال ناشطون إن اشتباكات اندلعت بين مقاومين والقوات المقتحمة، في حين أفادت قناة الأقصى الفلسطينية بأن طائرة إسرائيلية مسيرة قصفت موقعا بالمخيم.

من جهته، قال الهلال الأحمر الفلسطيني إن فتى فلسطينيا أصيب برصاص حي أطلقه جنود الاحتلال خلال اقتحام مخيم بلاطة.

وكانت قوات إسرائيلية اقتحمت في وقت مبكر مدينة أريحا ومخيم العروب شمال الخليل.

وقال مراسل الجزيرة إن الجيش الإسرائيلي اقتحم أيضا في وقت مبكر اليوم مدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية.

اعتداءات المستوطنين

وفي تطورات متزامنة، نقل المراسل أن مستوطنين أضرموا النار فجر اليوم في منزل بقرية دوما جنوب نابلس بشمال الضفة الغربية.

وذكر ناشطون أن المهاجمين كتبوا على الجدران شعارات معادية للفلسطينيين.

كما اقتحمت مجموعة من المستوطنين المتطرفين أطراف بلدة سنجل شمال رام الله واعتدوا على أحد المنازل ومركبة في البلدة.

وأفاد شهود عيان أن مجموعة من المستوطنين اقتحموا منطقة شوريا عند أطراف البلدة وحاصروا أحد المنازل وقاموا بالاعتداء على منزل ومركبة متوقفة أمامه وحطموا نوافذها.

وأضاف الشهود أنهم رصدوا مركبة تقل مجموعة من المستوطنين تنسحب من المنطقة باتجاه إحدى المستوطنات القريبة من البلدة.

كما أفاد مراسل الجزيرة بأن مستوطنين أحرقوا منزل المواطن فتحي دوابشة في قرية دوما جنوب شرق نابلس وخطّوا شعارات عنصرية على جدرانه.

كذلك، هاجم مستوطنون رعاة الأغنام والمزارعين في قرية المفقرة بمسافر يطا جنوب الخليل واعتدوا عليهم ومنعوهم من الوصول إلى مراعيهم.

يذكر أن اعتداءات المستوطنين تزايدت في الأشهر الماضية ضمن تصعيد أوسع تقوم به قوات الاحتلال في الضفة الغربية منذ إطلاق المقاومة عملية طوفان الأقصى.





Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.