أكثر من 10 ملايين نازح بينهم 7 ملايين منذ بدء النزاع


أسفر هذا النزاع عن مقتل عشرات الآلاف بينهم ما يصل إلى 15 ألف شخص في الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور، وفق خبراء الأمم المتحدة.

سجل السودان أكثر من عشرة ملايين نازح داخل البلاد، من بينهم أكثر من سبعة ملايين شخص نزحوا بعد اندلاع النزاع بين الجيش وقوات الدعم السريع العام الماضي، على ما أفادت منظمة الهجرة الدولية اليوم الثلاثاء.

تغطية متواصلة على قناة موقع “عرب 48” في “تليغرام”

وكتبت المنظمة عبر حسابها على منصة “إكس”، أن “أكثر من عشرة ملايين شخص في السودان فرّوا من بيوتهم، إذ دفعت الحرب حوالي ربع السكان إلى ترك منازلهم”.

وكانت المنظمة قد حذرت الأسبوع الماضي من أن عدد النازحين بسبب النزاع في السودان قد يصل إلى 10 ملايين في الأيام المقبلة، واصفة الوضع بأنه استمرار لـ”أسوأ أزمة نزوح داخلي في العالم”.

وأوضحت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن عدد النازحين في جميع أنحاء البلاد بلغ منذ اندلاع الحرب 7,26 ملايين شخص، ليضاف إلى 2,83 مليون نازح قبل الحرب.

ويدور نزاع في السودان منذ منتصف نيسان/أبريل 2023 بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي”.

وأسفر هذا النزاع عن مقتل عشرات الآلاف بينهم ما يصل إلى 15 ألف شخص في الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور، وفق خبراء الأمم المتحدة.

لكن ما زالت حصيلة قتلى النزاع غير واضحة فيما تشير بعض التقديرات إلى أنها تصل إلى “150 ألفا” وفقا للمبعوث الأميركي الخاص للسودان توم بيرييلو.

كما دفعت النزاع حوالي مليونين ونصف مليون شخص إلى الفرار إلى الدول المجاورة.

وأعرب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان، اليوم الثلاثاء، عن “قلقه البالغ” إزاء العنف في إقليم دارفور الشاسع غرب السودان، وحثّ الشهود هناك على إرسال أدلة إلى مكتبه تساعده في التحقيق بشأن الجرائم الدولية.

وأعلنت منظمة أطباء بلا حدود إغلاق آخر مستشفى كان لا يزال قيد الخدمة في الفاشر بعد هجوم شنته قوات الدعم السريع التي تحاول السيطرة على هذه المدينة الرئيسية في دارفور.





Source link

Leave A Reply

Your email address will not be published.